شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
عبير الكاشف
عدد المساهمات : 140
تاريخ التسجيل : 11/04/2010

كيف النجاة من عذاب القبر؟

في الثلاثاء يونيو 08, 2010 9:28 pm




فضل سورة الملك ‏

عن أنس بن مالك قال قال الرسول صلى الله عليه وسلم :
إن رجلاً ممن كان قبلكم مات وليس معه شئ من كتاب الله إلا تبارك فلما وضع في حفرته أتاه الملك فثارت السورة في وجهه فقال لها إنك من كتاب الله وأنا أكره مساءتك وإني لا أملك لك ولا له ولا لنفسي ضراً ولا نفعاً فإن أردت هذا به فانطلقي إلــى الــرب تبارك وتعالى فاشفعي له فتنطلق إلى الرب فتقول يا رب إن فلاناً عمد إلىّ من بين كتابك فتعلمني وتلاني أفتحرقه أنت بالنار وتعذبه وأنا في جوفه ؟ فإن كانت فاعلاً ذاك به فامحني من كتابك ، فيقول ألا أراك غضبت ؟ فتقول وحق لي ان اُغضب فيقول اذهبي فقد وهبته لك وشفعتك فيه .قال .فتجئ فتزجر الملك فيخرج خاسف البال لم يحل منه بشئ .قال .فتجئ فتضع فاها على فيه فتقول مرحبا بهذا الفم فربما تلاني ومرحباً بهذا الصدر فربما وعاني ومرحباً بهاتين القدمين فربما قامتا بي وتؤنسه في قبره مخافة لوحشة عليه .

إنها سورة الملك - التي قال عنها رسولنا الكريم صلوات الله وسلامه عليه :
(إن سورة في القرأن ثلاثين آية شفعت لصاحبها حتى غفر الله له ) تبــارك الذي بيده الملك .

وكذلك قال عنها الرسول صلى الله عليه وسلم :
(سورة في القرآن خاصمت عن صاحبها حتى أدخلته الجنة) تبارك الذي بيده الملك .

ومن فضلها .
قال الرسول صلى الله عليه وسلم :
(لو وددت أنها في قلب كل إنسان من أمتي ) تبارك الذي بيده الملك .

وقال الرسول صلى الله عليه وسلم أيضاً :
(هي المانعة هي المنجية تنجيه من عذاب القبر)
[/size]



و أيضا
فضل سورة الملك اتوقع بعد قرأتكم للموضوع راح تحفظونها
اخرج الطبراني في الاوسط عن أنس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (سورة من القرآن خاصمت عن صاحبها حتى أدخلته الجنه)) .... (تبارك الذي بيده الملك....) .
اخرج ابن مردويه عن عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (سورة تبارك هي المانعه من عذاب القبر))
واخرج عبد بن حميد في مسنده واللفظ له والطبراني والحاكم وابن مردويه عن ابن عباس رضي الله عنه: انه قال لرجل : الا اتحفك بحديث تفرح به ؟ قال : بلى, قال اقرأ (تبارك الذي بيده الملك ....) وعلمها اهلك وجميع ولدك وصبيان بيتك وجيرانك , فإنها المنجيه والمجادلة يوم القيامه عند ربها لقارئها , وتطلب له ان تنجيه من عذاب النار , وينجو بها صاحبها من عذاب القبر , قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((لوددت أنها في قلب كل إنسان من أمتي))
واخرج ابن الضريس والطبراني والحاكم وصححه والبيهقي في شعب الايمان عن ابن مسعود رضي الله عنه قال (يؤتى الرجل في قبره فيؤتي من قبل رجليه : فتقول رجلاه : ليس لكم علي من قبلي سبيل , قد كان يقوم علينا بسورة الملك , ثم يؤتى من قبل صدره فيقول : ليس لكم علي من قبلي سبيل قد كان وعى في سورة الملك , ثم يؤتى من قبل رأسه فيقول : ليس لكم من قبلي سبيل قد كان يقرأ بي سورة الملك , فهي المانعه تمنع من عذاب القبر , وهي في التوراة سورة الملك , من قرأها في ليلة فقد أكثر واطيب)).
واخرج الدليمي بسنده واه عن ابن عباس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (
إني لأجد في كتاب الله سورة هي ثلاثون ايه من قرأها عند نومه كتب له منها ثلاثون حسنه ومحي عنه ثلاثون سيئه ورفع له ثلاثون درجه وبعث الله إليه ملكاً من الملائكه ليبسط عليه جناحه ويحفظه من كل شيء حتى يستيقظ , وهي المجادله التي تجادل عن صاحبها في القبر)) وهي ..((تبارك الذي بيده الملك))
الحمد لله
عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
" إن سورة من القرآن ثلاثون آية شفعت لرجل حتى غفر له وهي سورة تبارك الذي بيده
الملك " .
رواه الترمذي ( 2891 ) وأبو داود ( 1400 ) وابن ماجه ( 3786 ) .
قال الترمذي : هذا حديث حسن ، وصححه شيخ الإسلام ابن تيمية في "
مجموع الفتاوى " ( 22 / 277 ) ، والشيخ الألباني في " صحيح ابن ماجه " ( 3053 ) .
والمقصود بهذا :
1- أن يقرأها الإنسان كل ليلة ،
2- وأن يعمل بما فيها من أحكام ،
3- ويؤمن بما فيها من أخبار .
عن عبد الله بن مسعود قال : من قرأ تبارك الذي
بيده الملك كل ليلة منعه الله بها من عذاب القبر ، وكنا في عهد رسول الله صلى الله
عليه وسلم نسميها المانعة ، وإنها في كتاب الله سورة من قرأ بها في كل ليلة فقد
أكثر وأطاب .
رواه النسائي ( 6 / 179 ) وحسنه الألباني في صحيح الترغيب
والترهيب 1475 .
وقال علماء اللجنة الدائمة :
وعلى هذا يُرجى لمن آمن بهذه السورة وحافظ على
قراءتها ، ابتغاء وجه الله ، معتبراً بما فيها من العبر والمواعظ ، عاملاً بما فيها
من أحكام أن تشفع له .
" فتاوى اللجنة الدائمة " ( 4 / 334 ، 335 ) .
والله أعلم
اخواني اخواتي ساعدو على نشرها كما تمنى رسولكم الكريم صلى الله عليه وسلم ان تكون هذه السورة في قلب كل انسان من امته فساعدو على نشرها في المنتديات وبين الاقارب والاهل والاصدقاء ..
هذا والله اعلم وصلى الله على سيدنا ونبينا وحبيبنا محمد ابن عبدالله صلى الله عليه وسلم تسليماً كثيرا

,, دمتم بكل الاحترام


عن ابي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم



قال : "ان سورة في القران ثلاثين اية شفعت لصاحبها حتى غفر "له: تبارك الذي

رواه اهل السنن الاربع
عن ابن عباس قال:ضرب بعض اصحاب رسول الله صلى الله

عليه و سلم خباء على قبر و هو لا يحسب انه قبر_فاذا قبر انسان

يقرا سورة الملك حتى ختمها فاتى النبي صلى الله عليه و سلم

فقال : يا رسول الله: ضربت خبائي على قبر و انا لا احسب انه

قبر فاذا انسان يقرا سورة الملك تبارك حتى ختمها فقال رسول الله

صلى الله عليه و سلم : "هي المانعه هي المنجيه تنجيه من عذاب

"القبر

"الترمذي"

عن انس بن مالك قال:قال رسول الله صلى الله عليه و سلم
سورة في القران خاصمت عن صاحبها حتى ادخلته الجنه
" تبارك الذي"
"الطبراني"
فضل سورة الملك
وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من القرآن سورة ثلاثون آية شفعت لرجل حتى غفر له وهى تبارك الذي بيده الملك" رواه أبو داود والترمذي[/size]
الحاجه ام عبدالرحمن احمد
عدد المساهمات : 95
تاريخ التسجيل : 24/05/2010

رد

في الأربعاء يونيو 09, 2010 2:06 pm
جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى